السبت، 1 أكتوبر، 2011

للمرة الثانية.. عمال النقل العام يتراجعون عن اتفاق فض الإضراب

رفض العاملون بهيئة النقل العام بجراجات محافظتى القاهرة والجيزة تنفيذ بنود الاتفاق الذى تم إبرامه أمس بين الدكتور أحمد البرعى وزير القوى العاملة والهجرة، وكل من كمال أبو عيطة رئيس الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة، وجبالى محمد جبالى رئيس النقابة العامة للنقل البرى والذى يقضى بفض الإضراب الذى استمر 13 يوما.
للمرة الثانية.. عمال النقل العام يتراجعون عن اتفاق فض الإضراب

وتوجه عدد من العاملين بالهيئة للتظاهر أمام مجلس الوزراء، وقال على فتوح رئيس النقابة المستقلة للنقل العام إن عدم نزول الأتوبيسات الى الشارع جاء نتيجة عدم إرسال رئيسة الهيئة إشارة إلى جميع الجراجات لاحتساب كافة أيام الإضراب أيام عمل كاملة، بالإضافة إلى عدم إذاعة التلفزيون المصرى خبر استجابة رئيس الوزراء لكافة مطالب العمال، مشيرا إلى أن هذين السببين تم الإتفاق عليهما أمس مع وزير القوى العاملة والهجرة ولم ينفذ أى منهما.

يذكر أن عدم تنفيذ العمال لاتفاقهم مع وزير القوى العاملة بفض الإضراب اليوم هو الثانى من نوعه بعد الاتفاق الذى تم يوم الثلاثاء الماضى على فض الإضراب ومواصلة العمل والذى لم ينفذ هو الآخر.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق